التحفة السنية في وصف محافظة الداخلية - الجزء الثاني

لقد وصل بنا ركب التجوال في ولايات محافظة الداخلية لنبدأ بإطلالة سريعة تلهف العاشق لزيارة ولاية نزوى ذاكرة التاريخ العُماني وقلب محافظة الداخلية النابض بفيض العلم والمعرفة. هي من أهم المدن العُمانية بالمحافظة وهمزة وصل بين محافظات السلطنة حيث تربط بين محافظة ظفار ومحافظة الوسطى ومحافظة شمال الشرقية ومحافظة الظاهرة وصولاً إلى مدينة العين بدولة الإمارات العربية المتحدة عن طريق نزوى، عبري البريمي، وقد احتلت مكانة مرموقة عبر التاريخ العُماني باعتبارها العاصمة التاريخية لعُمان لفترة من الزمن لما تمتعت به من ميزات متعددة ووصفها الشيخ المؤرخ محمد بن عبد الله السالمي في كتابه نهضة عُمان طالب طلب بقوله : (نزوى أفخم بلاد داخلية عُمان ويوجد بها من الأنهار والأشجار ما لا يوجد بغيرها من المدن الأخرى).
SKU: 840
ر.ع.‏ 1.500