السكراب

لا أرسم الحياة ولا أقتات من اليقين، هو توفيق الله الرازح في كل مخمصة ونيرإ لم يكن السكراب معنمداً يوماً على نوع معين من العربات الامريكية، ولم تكن ذاكرتي تخمن طريقة بيعي وشرائي لتلك العربة أو الأخرى، بل هو العقل والفلب معاً حينما يجتمعان يستتان كل معنقد أو موروث سلبي علق في الذاكرة.
SKU: 653
ر.ع.‏ 3.000