الصورة مرة أخرى

في هذه المجموعة القصصية التي تضم تسع قصص طويلة نوعا ما، يحاول القاص العماني بدر الشيدي سبر غور التحولات الاجتماعية في بلده بسرد ينزع الى الحداثة في الرؤية والأسلوب والبناء الفني على غرار تجارب أبناء جيله من القصاصين الجدد الذين يسعون الى خرق القواعد المتعارف عليها ومعانقة المغامرة والأفاق المفتوح للإبداع والتألق، حسب تشخيص الناقد سعيد يقطين، ويميل القاص الى الخوض في التفاصيل الدقيقة للفضاءات التي تجري فيها أحداث قصصه والدفقات الشعورية واللاشعورية للشخصيات، مازجا فيها الواقعي بالخيالي، والمحتمل بالسريالي على نحو غامض أحيانا وواضحا أحيانا أخرى.
كود المخزن: 413
ر.ع.‏ 2.000