تمثال الضحك

انبعثت في الباص عاصفة هوجاء من الضحك والسعال. التفت فشاهدت الشخص السمين الجالس في المقعد الأمامي يهتز من كثرة الضحك. في الأمام وقف الرجل الأعمى وأخذ يضحك بشكل هستيري، ثم تقدم خطوتين وسقط، فيما أنا أغوص بجسدي كله في المقعد، كان الشخصان الكبيران في السن يضحكان بقوة، بينما المكان كله كان يهتز من كثر الضحك، أخرجت منديلا أمسح به دموعي فيما راح الباص يغوص في لجة من الأضواء الساطعة والضحك يتعالى منه وينتشر في كل الأرجاء.
SKU: 414
ر.ع.‏ 2.000