قراء المعرفة


مكتبة قراء المعرفة

رتب بـ
العرض في الصفحة

AN INTEGRATED MODEL OF EDUCATIONAL SUPERVISION

This book is designed to all educators who work with teachers at schools to develop them professionally. It is specifically designed to: Educational Supervisors (Teachers of Teachers): To broaden and deepen their knowledge and skills about educational supervision and how to apply it effectively. School Principals and their Deputies: To provide the necessary guidance and support to foster teachers' professional growth and development. New and Experienced Researchers: To better understand the main elements of supervisory process and how to compare and contrast between different approaches and methods. Anyone who is interested in educational supervision.
ر.ع.‏ 5.000

DAS GEHEIMNIS EINER NICHT VOLLENDETEN REISE

(كتاب باللغة الألمانية) Der Omanische Schriftsteller und Reisende, bereiste 70 Länder. Er lebte zeitweise in verschiedenen Gesellschaften. Bestieg 12 Berggipfel auf seiner Tour als Weltreisender.
ر.ع.‏ 2.000

New Full Mark

هذا هو الكتاب الوحيد الذي جاء خاص للسنة الاستثنائية وحسب مواصفات وزارة التربية والتعليم بسلطنة عمان الكتاب يشمل الفصل الدراسي الأول والفصل الدراسي الثاني للصف الثاني عشر يحتوي فقط على الدروس المقررة والتي سوف يمتحن الطالب عليها فيه الكثير من الشروحات بشكل مبسط وتصميم راقي وجميل وممتع يحوي الكتاب على نماذج للأختبارت وكذلك امتحانات الاستماع بنظام الباركود يمكنكم الاستماع والقيام بالحل كما هي حال الاختبارات.
ر.ع.‏ 3.000

Photos and memories A witness to the Omani Renaissance

I loved nature despite its cruelty sometimes, adapted and lived with every single detail. I carried my camera as photography was my hobby, and recorded in my camera lens all my beautiful moments that I lived among people wherever they were. I recorded all my memories in pictures expressing the extent of love and pride of what I saw whilst visiting a lot of towns and governorates. My feelings melted away in every photo I took to be a beautiful memory of a period when Oman was stepping towards development in a new era and a renais sance that started spreading its fragrance over Oman.
ر.ع.‏ 2.000

Public Libraries as Public Notary Office

As part of Modern global city mission to support the Omani community in all aspects of life, we would love to send our happy con-grats to our CEO Mr/ Hi sham Al Ghuni-ami in publishing his new book : Public Libraries as Public Notary Office Where the MGC was and continues to support the Omani invention material-ly and morally at all levels, cultural, sci-entific and social. wishes the writer further progress and giving in his scientific and practical ca-reer.
ر.ع.‏ 2.000

Trade and Empire in Muscat and Zanzibar

"This is a welcome addition to the literature. The work's strongest sections reflect Bhacker's imaginative neo-Braudelian perspective, which places Oman and Zanzibar as integral parts of a long-established socioeconomic system that embraced the western Indian Ocean region. Bhacker provides an original, and essentially sound, analysis of hitherto incompletely explained developments." Professor Robert Geran Landen (author of "Oman since 1856"), Middle East Journal, volume 48, 1994.
ر.ع.‏ 10.000

understanding the principles of success and happiness for a better life success and happiness

"The problem is, once you really understand a problem, you realize that most problems are not solvable at all. They are tangled webs of causality, wicked thickets of complexity. The best you can do is understand this complex causality and find opportunities to adjust, nudge, and tweak. However, for those which you are able to specify the reasons behind the problem, figure out the solutions. Propose the options for the solutions."
ر.ع.‏ 4.000

أأنا الوحيد الذي أكل التفاحة؟!

من نصف قرن تقريبا، انجذب الكاتب العماني لكتابة القصة القصيرة بفضل شكلها المنفتح، ولكونها وسيلة ناجحة لعكس متغيرات الواقع ومفارقاته وتقلباته، إلا أنها لم تأخذ مسارها الواضح إلا عقب النصف الثاني من ثمانينيات القرن المنصرم، وعبر هذا الكتاب، أأنا الوحيد الذي أكل التفاحة؟، يقدم الكاتبان هدى حمد وسليمان المعمري مختارات قصصية لأكثر من ستين كاتبا عمانيا، بين من غامر مبكرا بالكتابة، وبين من اختمرت تجربته بالمراس… وقد اعتمد الكاتبان معايير ساعدت على إتمام المشروع، أبرزها الجماليات الفنية للنصوص المختارة وقدرتها على تأسيس مستويات جديدة للتأويل لدى القارئ. تلك النصوص التي اتسمت - رغم تفاوتها - بجزالة اللغة وقوة الفكرة، وعجنت نفسها بالجغرافيا المحلية - دون أن يكون هدفها الوحيد هو التوثيق وإنما إعطاء المعنى للأشياء… من جهة أخرى، لا ينفي محررا الكتاب احتكامهما إلى الذوق الشخصي في اختيار هذا النص دون ذاك، مؤكدين أنه لو أقدم غيرهما من الكتاب أو الباحثين على تجربة مماثلة فإنهم سيقدمون - بلا شك - کتاب مختارات مختلفا… وعلى أية حال، يمكن للقارئ أن يرصد هنا. أجيالا مختلفة من كتاب القصة في عمان، بدءا من ثمانينيات القرن الماضي وحتى منتصف العقد الثاني من الألفية الجديدة.
ر.ع.‏ 4.000

إبحار باتجاه الكلمة

إبحار باتجاه الكلمة.. للكاتب الصحفي محمد الحضرمي، والكتاب حوارات مع بعض المفكرين والأدباء والباحثين، ضم أحد عشر حوارًا صحفيًا كان قد نشرها الكاتب في ملحق شرفات، أبرز تلك الحوارات مع جبرا إبراهيم جبرا، وعبدالجواد ياسين، ونصر حامد أبي زيد، ورياض الريس، ومحمد اركون، وحسن حنفي، يعتبر الكتاب إضمامة هامة تختزل مناهج ورؤى لمفكرين غادر بعضهم عالمنا، وتركوا آراءهم في قضايا الفكر الديني. وتعتبر تلك الحوارات مدخلا لمن أراد أن يطلع على أفكار أولئك المفكرين.
ر.ع.‏ 2.500

أبو مسلم البهلاني الرواحي: دراسة في نثره الفني

إن هذا السؤال هو ما سعى الباحث في الإجابة عنه من خلال هذا البحث ، الذي كان هدفه الرئيس إبراز أبي مسلم الناثر إلى جنب أبي مسلم الشاعر المعروف ، وأن يسلط ضوءة ولو خافتا لنرى بداية الطريق إلى نثره الفني ، لنتلمس بعد ذلك ما في هذا النثر من موضوعات طرحت ، وأفكار عرضت ، وسمات برزت ، وأساليب تنوعت.
ر.ع.‏ 3.000

أتبع وعل الشاعر

ربما كان حبي الأقدم شجرة غاف أو سمر أو قرط أو شريش كانت خراف عائشة ونعاجها ومعيزها تسرح وتمرح وترعى تحتها وإلى جوارها. أو ربما تلك الموجة الزرقاء التي حاولت أن تبتلعني وأنا أساعد الصيادين في سحب القارب کي يستقر على الشاطئ في رحلة صيد الأسماك ذات صباح باكر. ربما كان حبي الأول صخرة أحاول دحرجتها عبثا، أو وطنا مسوّفا محزوما في لعابي، أو أما مسافرة في قلبها إلي، أو سمكة تنفض فضتها في أشواقي، أو نخلة هيفاء تقرّب إلى أنفي -وأنا نائم أحلم بها- روائح طلعها المقدس ورطبها الجني. ربما كان حبي الأول موتا تجاوزني، أو حياة منقلبة ومتدحرجة تشبه ملامحها فتاة ما، خزّنتني في بوصلتها الماكرة، وفي جهاتها المتحولة، فتاة لم أرها ولم ألتقها حتى هذه الساعة. ربما كان حبي الأول صفحة بيضاء كالتي في فيلم سينمائيّ، أو زاوية حادة تنبعث فيها عزلتي الذهبية أو دمعتي التي تفيض بالحنين إلى شيء غامض موارب عنّي.
ر.ع.‏ 3.600

إتحاف الأنام بشرح جوهر النظام الطهارة والصلاة والصوم والزكاء والحج والجنائز

فقد وفقني الله عز وجل إلى أن أقرأ كتاب ( جوهر النظام ) للشيخ السالمي -رحمه الله على يد شيخي وقدوتي بقية السلف العلامة / أبي محمد سعيد بن خلف بن محمد الخروصي -رحمه الله - والذي أعطاني جزء كبيرة من وقته الثمين ، فقام بإملائي شرح أبياته ، فجاء شرحا مختصرا میسرا ، يحتاجه المبتديء ، ولا يستغني عنه المنتهي. ولم يكن في الحسبان أن يخرج هذا الشرح مطبوعا ومحققا ، إذ كانت النية منحصرة في فهم مسائل الجوهر والتعليق على أبياته تعليقا مختصرا، ولكن الله عز وجل أراد غير ذلك ، إذ أشار علي بعض الإخوة أن يطبع هذا الكتاب ، ليعم نفعه وتنتشر فائدته ، فعرضت الأمر على شيخي الجليل ، فاستحسن الفكرة ، فقمت مشمرة عن ساعد الجد بتحقيق هذا الكتاب لكي يخرج بهذه الحلة القشيبة ، والقصد في ذلك كله التقرب إلى المولى عز وجل ونيل رضاه ، وخدمة العلم وأهله.“
ر.ع.‏ 4.000